سانت كيتس ونيفيس تتفوقان على سجلات التطعيم في أوروبا والولايات المتحدة، وعودة الطلاب والسياحة والأعمال إلى الجزيرتين

لندن، 28 مارس 2021 /PRNewswire/ — خلال مؤتمر صحفي عُقد يوم الثلاثاء، ذكر رئيس وزراء اتحاد سانت كيتس ونيفيس، الدكتور/ هون تيموثي هاريس بأن ما يقرب من 24 في المائة من السكان المستهدفين بالتطعيم قد تلقوا جرعة من لقاح أسترازينيكا. فمنذ بدء حملة التطعيم قبل ثلاثة أسابيع، تلقى ما يقرب من 8000 شخص الجرعة الأولى. […]

لندن، 28 مارس 2021 /PRNewswire/ — خلال مؤتمر صحفي عُقد يوم الثلاثاء، ذكر رئيس وزراء اتحاد سانت كيتس ونيفيس، الدكتور/ هون تيموثي هاريس بأن ما يقرب من 24 في المائة من السكان المستهدفين بالتطعيم قد تلقوا جرعة من لقاح أسترازينيكا. فمنذ بدء حملة التطعيم قبل ثلاثة أسابيع، تلقى ما يقرب من 8000 شخص الجرعة الأولى. وبعد تشجيع المزيد من المواطنين على المشاركة، أكد رئيس الوزراء أنه على الرغم من أن سانت كيتس ونيفيس دولة جزرية صغيرة، إلا أنها أقرب إلى المناعة الجماعية من أوروبا والولايات المتحدة.

وعلى الرغم من فتح الحدود الدولية للبلاد في 31 أكتوبر، لا تزال سانت كيتس ونيفيس واحدة من أقل المناطق تأثراً بجائحة كورونا، حيث أبلغت عن عدم انتشار حالي في المجتمع وعدم وجود وفيات بشكل عام. وتطلب الجزيرتان من الزائرين إجراء مسحة PCR في غضون 72 ساعة من الوصول واستخدام تطبيق تتبع الشخص لأول 14 يومًا مع فرض الحجر الصحي الإلزامي في فندق معتمد.

وأشار رئيس الوزراء إلى أنه نظرًا لسجل سانت كيتس ونيفيس الحافل في التعامل مع جائحة كورونا، فقد ظهرت العديد من التطورات الإيجابية. وعاد أكثر من 600 طالب إلى الدراسة بكلية الطب البيطري بجامعة روس الرائدة عالميًا، مما أدى إلى استعادة نشاط الأعمال لأصحاب العقارات وشركات تأجير السيارات والمطاعم. وقال “السياحة التعليمية أمر بالغ الأهمية لسياحة الإقامة الطويلة”. وأضاف أن الحكومة تواصل عملها لإعادة المزيد من الطلاب.

كما قال إن صناعة الأفلام أصبحت “سوقاً جديدة في مجال السياحة” على الجزر، علمًا بأنه يتم في الوقت الحاضر تصوير فيلمين في سانت كيتس ونيفيس، وهناك خمسة أفلام أخرى يتم التخطيط لها لهذا العام “لإبراز سانت كيتس ونيفيس كأفضل مكان لممارسة الأعمال التجارية وللعيش”.

وأضاف رئيس الوزراء السيد/ هاريس قائلًا: “إن الثقة يرجع الفضل فيها حاليًا إلى مناخ الأعمال”. وصلت العديد من الفنادق إلى حالة متقدمة من الاكتمال، ومن المقرر الانتهاء من العديد منها هذا العام، وذكر أيضًا إن الحكومة أصدرت، في عام 2021، عددًا أكبر من تراخيص الأعمال بنسبة 28٪ مقارنة بالعام السابق.

وفي خضم هذا الوباء، اختار العديد من رجال الأعمال والعاملين بأسلوب البدو الرُحل المزودين بأحدث تقنيات الاتصال الدولة الكاريبية كموطن مؤقت للهروب من الانغلاق المفروض بسبب الجائحة إلى حيث جمال الطقس والطبيعة، أما أولئك الذين يتطلعون إلى اتخاذها مسكنًا دائمًا لجأوا أيضًا إلى برنامج سانت كيتس ونيفيس للحصول على الجنسية عن طريق الاستثمار، والذي لعب دورًا محوريًا في تطوير قطاعات مثل الرعاية الصحية والتعليم والأعمال في البلاد. ويمكّن البرنامج المستثمرين الأجانب الأثرياء وعائلاتهم من الحصول على جنسية ثانية بمجرد المساهمة في صندوق حكومي.

بعد اجتياز الاختبارات الأمنية اللازمة، يحصل المتقدمون الناجحون على عدد كبير من الفرص. ومن بين هذه الفرص زيادة حرية السفر، والحق في العيش والعمل في البلاد، وخيار منح الجنسية لأجيال قادمة. ووفقًا لعرض محدود الفترة تم تمديده، تقدم الجنسية لعائلة مكونة من أربعة أفراد مقابل 150 ألف دولار.

يُعد برنامج الحصول على الجنسية عن طريق الاستثمار في سانت كيتس ونيفيس من أقدم البرامج في العالم ويتميز بخبرة تربو على ثلاثة عقود في هذا المجال، وبلغ ذروته في الاعتراف به كعلامة تجارية “بلاتينية قياسية”.

pr@csglobalpartners.com

www.csglobalpartners.com